"وعي وقضية" تدعو للحوار مع المنظمات الحقوقية الموريتانية

خميس, 11/12/2014 - 16:47

طالب رئيس منظمة "وعي وقضية" السالك ولد إنل بإطلاق حوار جاد وملزم مع كافة المنظمات الحقوقية والأحزاب والعلماء مؤكدا على ضرورة الإفراج عن معتقلي حركة "إيرا" في روصو ونواكشوط. 

وانتقد ولد إنل في بيان له  بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان ما اأسماه بالنظام العسكري والذي قال إنه أكثر ما يهدد التعايش الاجتماعي.

ودعا ولد إنل إلى حملات للتوعية ضد خطورة العبودية وما تشكله من خطر على النسيج الاجتماعي ومن إعاقة دائمة للتنمية. 

وطلب البيان بتحويل  "مفوضية حقوق الإنسان".. إلى مفوضية لمحاربة العبودية مع ضمان استقلاليتها وعدم توجييها لخدمة ملاك العبيد كما حدث مع وكالة التضامن وفق نص البيان.