مسؤولون وموالون كبار يحضرون انطلاق تكتل سياسي جديد

أحد, 18/06/2017 - 10:48

 أعلن فاعلون شباب صباح اليوم الأحد 18 - 6 - 2017 بنواكشوط عن إطلاق حركة سياسية شبابية أطلقوا عليها اسم "شباب متحمسون من أجل موريتانيا عصرية"، وتختصر في "موريتانيا العصرية"، وحضر حفل انطلاق أعمال الحركة المئات من بينهم مسؤولون وموالون للنظام الموريتاني، حيث ضم الحضور الأمين العام المساعد للحكومة محمد إسحاق الكنتي، ونائب المجرية سيدي أحمد ولد أحمد، ورئيس المجلس الأعلى للشباب محمد يحي ولد الطالب إبراهيم.

وقال العضو المؤسس في الحركة محمد المختار ولد الشيخ سيدي إن الحركة تشكل إطارا مختلفا للحوار والإقناع والنضال المستنير، حيث تضع أطرها تحت تصرف كافة الشباب الطامحين إلى استثمار خبراتهم ومكتسباتهم لخدمة الشباب الموريتاني.

وأضاف ولد الشيخ سيدي خلال قراءته البيان التأسيسي للحركة الشبابية أنها تسعى لتقوية انخراط الشباب الموريتاني في النشاط السياسي والثقافي، وتشجيع اندماج الشباب، واستقلالية قرارته، وتعزيز الوحدة الوطنية وفكر المواطنة.

وشهد حفل انطلاق الحركة تقديم محاضرات وعروض تناولت مواضيع متعددة من بينها مواقع التواصل الإجتماعي، والمناخ السياسي في موريتانيا قدمهما على التوالي كل من لمهابه ولد بلال، والعضو بالحركة محمد المختار ولد سيدي محمد.