اتهامات لرابطة عمد ترارزه بتزوير موقف مساند للدستور

خميس, 20/04/2017 - 15:13
صورة من الاجتماع البارحة

قالت رابطة عمد ترارزة إنها تعبر دعمها للتعديلات الدستورية التي من المقرر أن تطرحها السلطات الموريتانية في استفتاء شعبي عام.

وأكدت الرابطة أنه خلال اجتماع عقدته الليلة البارحة بمنزل رئيس الرابطة عمدة بلدية الركيز محمد ولد عبد الله السالم ولد أحمدوا، على عزمها اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لضمان تصويت المواطنين بكثافة في ولاية ترارزة على هذه التعديلات المزمع إجراؤها.

وتضم رابطة عمد ترارزة 25 عمدة من مختلف المقاطعات .

من جانبه قال عمدة بلدية بوتلميت المساعد الذي حضر اجتماع رابطة عمد ترارزه ممثلا للعمدة فى بوتلميت إن الدعوة كانت عادية حول الرابطة وما ذا أنجزت خلال الفترة الماضية .

وقال العمدة محمد ول اسماعيل ولد الشيخ سيديا فى تصريح للسراج  إن الأمين العام للرابطة عمدة اركيز طرح قضية الدستور وقال إنهم يحتاجون لموقف واضح يكون داعما له لأن ذلك ضامن لهم لقاء الرئيس إذا أصدروا بيانا حول دعمهم له.

وقال ولد الشيخ سيديا إنه عارض ذلك الرأي وقال إن عليهم كمنتخبين الوقوف ضد التعديلات وأن ممثلة عمدة المذرذره كانت تسانده الرأي بينما لم يحضر عمدة واد الناكه  للإجتماع وغادر عمدة آجوير قبل اتخاذ أي قرار وبعد أن أبرز رأيه فى ترك شأن الدستور والاهتمام بالعمل البلدي مضيفا أن ولد أحمدوا خاطب العمد بعد انسحاب التواصليين دعونا نكتب رأينا بعد أن صفا الجو " إلين ابكين أحدن " وهو ما رفضته يقول العمدة  .

وقال العمدة ولد اسماعيل لقد غادرنا الاجتماع البارحة ولم يتم الاتفاق على أي شيء وكانت هناك أصوات تعارض أي موقف باسمنا من الدستور وتباين حول الآراء

وقال العمدة إن البيان كتب اليوم من طرف البعض وليس محل اجماع ولا يمثل عمد اترارزه وأنه لا يمثل الرابطة  بل يمثل من كتبه بعد انتهاء الاجتماع فقط .

جاء توضيح العمدة بعد نشر بيان حول إجماع عمد ترارزه على دعم تعديل الدستور