مئات العلماء يناقشون الاتجاهات الكفرية بمكة المكرمة

اثنين, 20/03/2017 - 01:16
حديث بين القرضاوي وصالح بن احميد

افتتحت رابطة العالم الإسلامي بمكة المكرمة مؤتمرا فكريا تحت عنوان " الاتجاهات الفكرية بين حرية التعبير ومحكمات الشريعة " حضره عدد كبير من العلماء والفقهاء والمفكرين ويستمر لثلاثة أيام 

المؤتمر المنعقد تحت الرعاية السامية للملك السعودي يناقش إشكالات كبيرة في وضع متقلب تتوجه فيه الانظار إلى المملكة ضمن حماية السنة وأهلها فى العالم ضد الكثير من المتربصين وخاصة المد الشيعي 

وقد كان لافتا فى هذا المؤتمر دعوة الرابطة لعدد من علماء الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين يتقدمهم العلامة الشهير الدكتور يوسف القرضاوي 

صورة

وتأتي دعوة القرضاوي فى ظل الخلاف السني الكبير والذي تدخله المملكة بشكل واضح وتغوص فيه ثناياه فى اليمن بشكل كبير حيث الحرب ضد الحوثيين وقوات صالح 

كما يشارك فى المؤتمر العلامة عبد الله بن بيه  والعلامة محمد المختار ولد امباله وبعض العلماء الآخرين مثل عصام البشير وغيره

وقد أشاد عدد من المغردين فى الخليج بدعوة الشيخ القرضاوي معتبرين الأمر هو الصحيح  لأنه يمثل السنة بقوتها وصلابتها وله مواقف واضحة كما أن فتاواه لها صدي كبير فى العالم 

بينما رأي بعض الإعلاميين أن الحضور الكبير والمتنوع من أنحاء العالم كلها هو سهم قاتل للمؤتمر المشوه الذي انعقد تحت الرعاية الروسية فى اغروزني تحت شعار من هم السنة وحضره شيخ الأزهر وتم اتهام السعودية أنها ليست من السنة فى شيء  

وتعتبر الرابطة من أهم المؤسسات الرسمية التي تناقش فى المجال الفقهي والعلمي والفكري فى المملكة